Yamina Yamina Bedira « ورب الكعبة لن نركع »

24

بالأمس بيروت
اليوم سورية
والغد من يكون. ؟؟
لكننا باقون….
دمروا البيوت
أحرقوا الأشجار
ذبحوا الأطفال
لن نركع
هناك رب لن يمنع
سينزل سمائنا مطرا
ويحملها بردا وسلاما
على سورية الأرض الطيبة
ويملىء ودياننا ماءا
وسيزهر الربيع
من روحنا
من دمائنا
من قلوبنا
سيزهر بالحب
بعشقنا للحياة…….للورد
وسنحيا…….وسنحيا
رغم عنكم سنحيا من جديد
وسنفرح بأيام العيد
لن نقهر ، ولن نهزم
سنقاوم ونقوم
لنعيش أبطال
لنموت موت الرجال
مصيرنا محتوم
ومصيركم مهزوم
لظلمكم لن نخضع
ورب الكعبة لن نركع

 53 total views,  3 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق