Alfa Akoredeالمنتدى الإعلامي لمؤسسة قادح زناد الحروف أنا فى اليوم جارية صغيره #ة

27

ولكن كان لي سفر بعيد
أردت الخير فى الدنيا عديدا #
ولكن ليس لي من قد يقود
فلا لي يا أخي أب وأم #
سوى رب الذي هو المعيد
هو الزاد الذي أرجو تماما #
هو العون الذي دوما أريد
هو الأب الذي يكفي كفيلا #
لأيتام البلاد به أشيد
هو المعطي لمن يرجوه دوما #
هو الكافي به دوما أزيد
فما خفت الرجال ولا النساء #
من الأشرار إذ هو لي عميد
دواما بي تكيد الأشقياء #
وربي ذو الجلالة قد يكيد
يصير كيدهم يوما هباء #
بقدرته غبار الذي يبيد
يزيد غيظهم يوما فيوما #
علي لأنني دوما أسود
غضابهم يزيد كما أسود #
لأني لا أزول كما أزيد
وفعل الله دوما لا يبيد #
أيا قومي فإني لا أبيد
يصيح بينهم ديكي صياحا #
بفضل الله من هو قد يجود
وبيضته به قد صار ديكا #
لديهم بالجلالة قد أصيد
مضى ما قد مضى صبرا جميلا #
أيا من كاد بي كيدا يعود
وإني دائما شيئا فشيئا #
أزيد بالفضيلة بل أشيد
الشاعر : أبو راضيه أحمد أكوريدي

 58 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق