Ahmed Ninia وهل أنت من رحى الموت؟

4

وعروس من الحب أنت…
ملاذ روح .. حقل سعادة.. أنت..
ملجأ قلب .. مرج عشق ..أنت…
وأنت شريدة قلب تفتشين عن تَوأمك…
وسادة هوى .. متكأ جسد ..أنت
منبع حنين ..منهل عطائي ..أنت
ومعك يطيب وجعي وتنضح سعادتي…
فأثرت كل لواعجك لإثراء خدري..
تلك أنت ..
تلقفت مني فيض خموري ..فسكرت وسكرت أنت..
نحرت ثورتك فقتلت كل جنودي ..
خنقت صدري في بحر أشعارك ..
اسأليني عن أرق ألحان صوتك..
لكن وسادتك أرغمتني على المبيت دون نعل..
فلا تقولي فخرا أن العيب في خيولي..
لأواصل همسي على مراياك أنت..
لم تفرين من مجدي وأنا وراءك ألغط في فصول مسرحيتك..
لم تمنعين ضوء قمري عن كبريات مدنك..
لم تمنعين عني رياح طريق كان ينعشني..
ودونك ،كيف أرسم تقاسيم وجوه أبنائي على خبزك..
اليوم أسألك عن إكسير حياة زهرة صباحك..
أسألك اليوم عن خلخال كانت تسمعه أذني..
أسألك عن ذبذبات صوت كانت فيه موجات حنيني..
انظري إلى قمم جبالك ،صحرائك ..
انظري الى كل فصول الحب أمامي لتحيي علم وطني…
احمد انعنيعة

 17 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق