محمد يوسف توفيق أحسنتِ الذبحا

21

————-.
تصفيق حاد سيدتي
فبجدارة
إستحققتِ المدحا
فبخفة يدك المعهودة
أحسنتِ القتل والذبحا
وبدم بارد كالثلج
وهدوء كصقيع البرد
وخريف قد طل بقبح
فإقتلع الأخضر والورد
تصفيق حاد سيدتي
ففعلاً أحسنتِ الذبح
———–.
تصفيق حاد سيدتي
ضحاياكِ خلف الأسوار
وبدمع كدموع التماسيح
قد سيرتِ تنعى الأقدار
فسحقاً لملاك ذٌل
وأصبح قطعة من نار
يٌبيد من يدنو إليه
وجنان حولها دمار
تصفيق حاد سيدتي
لملاك أصبح شيطان
—————.
لم أنه الجولة سيدتي
ومازلت وسط الميدان
أشهر أسلحتي أٌقاتل
وسلاحي هو الإيمان
به أطرد الاعيب إبليس
به أسحق كيد الشيطان
لم أخضع يوماً لكلامك
أو سحر ساحر فتان
فنزعت سمومك سيدتي
وقلعت أنياب الثعبان
فظهرت أذيال الخيبة
وسقطت أوراق التوت
وكل خداعك قد بان
تصفيق حاد سيدتي
لقد فُزتَ بنهاية الجولة
وأنتِ الطرف الخسران
————–.
شعر/ محمد توفيق

 47 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق