محمد أسعد التميمي ديوان الماس (7):

37

حسن النية لا يحول الباطل إلى حق!
[على البحر الوافر]
ألا مطلوبنا حسن النوايا
ولكن حسنها ذا ليس يكفي
فمطلوبٌ على فعلٍ دليلٌ
صحيحٌ ليس يقبل أي ضعف
ففعل الباطلات بحسن قصد
لدى ربي المهيمن غير معف
وهل من أجل حسن القصد يضحي
محرّم شرعنا حِلا لإلف
هما شرطان إخلاص وصوب
لما شرع الإله فخذ بوصفي
فزك النفس تربية ورشدا
للأخذك للهدى والعلم صفّّ
أزين بالصلاة على نبيي
وحمد الله منظومي ورصفي

 87 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق