قطاع النفط الإيراني يخضع لعقوبات أميركية

34

قطاع النفط الإيراني يخضع لعقوبات أميركية

كتب /أيمن بحر

صرحة وزارة الخزانة الأميركية فرض الولايات المتحدة عقوبات على عدة شركات متهمة إياها بتمكين شحن وبيع بتروكيماويات إيرانية.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية إنها فرضت عقوبات على 5 كيانات لمشاركتها عن علم في صفقة مهمة لشراء أو حيازة أو بيع أو نقل أو تسويق البترول أو منتجات نفطية من إيران.

والكيانات الخاضعة للعقوبات هي شركة Abadan للتكرير وشركة Zhihang Ship Management وNew Far International Logistics LLC وSino Energy Shipping Ltd و Chemtrans Petrochemicals Trading LLC

كما فرضت وزارة الخزانة عقوبات على 6 كيانات بسبب دعمها لشركة تريليانس Triliance للبتروكيماويات المحدودة التي أدرجت واشنطن اسمها على قائمة سوداء.

وذكرت الوزارة الأميركية أن هذه الكيانات تشارك بشكل مستمر في بيع المنتجات البتروكيماوية الإيرانية بما في ذلك الجهود التي تبذلها Triliance لإخفاء مشاركتها في عقود البيع أو التعتيم عليها.

كما فرضت وزارة الخارجية الأميركية عقوبات على 3 أفراد يعملون كمسؤولين تنفيذيين رئيسيين في الكيانات الخاضعة للعقوبات أو يؤدون وظائف مماثلة أو لديهم سلطات مماثلة لتلك التي يتمتع بها مسؤول تنفيذي رئيسي.

وتعتبر صناعة البترول الإيرانية مصدرا رئيسيا لإيرادات النظام الإيراني إذ تمول أنشطته الخبيثة في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بحسب بيان وزارة الخزانة الأميركية.وأضاف البيان: تؤكد أفعالنا اليوم التزام الولايات المتحدة بحرمان النظام الإيراني من الموارد المالية التي يحتاجها لتأجيج الإرهاب والأنشطة الأخرى المزعزعة للاستقرار

وتابع: ندعو النظام مرة أخرى إلى الكف عن تقويض ازدهار الشعب الإيراني من خلال استغلال الموارد الطبيعية لإيران لنشر الفوضى والدمار

وأصدرت الوزارة في بيانها تحذيرا قالت فيه: هذا تذكير آخر بأن الولايات المتحدة لن تتراجع عن التزامها بفرض العقوبات. وستبقى عقوباتنا سارية حتى تغير إيران سلوكها

وتعني الخطوة تجميد أي أصول في الولايات المتحدة لمن شملتهم العقوبات وتمنع الأميركيين بشكل عام من التعامل معهم.

 73 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق