عزف أشواقي تباريحُ ألم عارف حيدرة

61

عزف أشواقي تباريحُ ألم
وشجون ٌ وعذاب ٌ كالحمم

أيها القابع ُ في ليل الجوى
لستَ إلّا كسراب ٍمن عدم

كيف تقتات َ الأسى في وحشة ٍ
سوف تغشاك وتسقيك الندم ?!

ليت شعري ! لمَ تصدى عامداً
فيموت القلب من طول السقم

كيف للرقة ِ ان تنسى الهوى
وحبيباً ذاب في خمرة ِ فم ??

كيف تنأى يامرامي في الجوى
ولمَاذا همتَ في بوح القلم ??!

أتراني كيف لايهدأُ لي
في غياباتِك بال ٌ لم ينم ?!

فلماذا أنت لا تشفق بي
وحنيني لك نارٌ تُضطرم

ش/ عارف حيدرة

 107 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق