صرخة عربي للأديب صلاح الدين سكريكت

102

صرخة عربي
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه ومن تبعه ليوم الدين أما بعد:
أنا شاب عربي قبل أن أكون جزائري فأنا أنتمي إلى هذا الوطن العربي الحبيب، أكتب والدمع ينهمل من جفوني حزينا على ما آل إليه وطننا العربي من إنقسام
أليس هذا الوطن من دافع عليه أجيال وأجيال عبر العصور وعلى مر الأزمنة وكان من بينهم رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي حارب بالنفس والنفيس هو ومن معه لإعلاء راية الإسلام والعروبة وتوحيد كلمة لا إله إلا الله
كم من دماء سفكت، وكم من عائلات شردت
والآن نحن نتخاصم فيما بيننا ، نتقاتل، نشتم بعضنا البعض من أجل السلطة، النفوذ، الثروة، الحصانة،
في الماضي وفي الحاضر وفي المستقبل تجمعنا راية واحدة هي راية العروبة والإسلام، كلنا إخوة
لماذا نتخاصم ونتقاتل ونحن إخوة يربطنا العقيدة، اللغة، العادات والتقاليد
نحن مجتمع محافظ حضاري علينا أن نتماسك لا أن نفترق ونتخاصم
هي فرصتنا لنلم شملنا ونجمع شتاتنا بعد الفراق
نحن العرب إخوة ، أتستطيع أن تتخاصم مع أخاك الذي ولدته أمك، هكذا نحن ولدتنا العروبة، ووحدتنا الصعاب والشدائد
كم من رقبة قطعت وكم من عائلة شردت وكم من دماء سفكت ، قد حان دورنا لنتحد ونتكاثف ونسترجع حقنا بالقوة
إخواننا في فلسطين يقتلون ويشردون ونحن صامتون
إخواننا في العراق يعانون ونحن نائمون
إخواننا في سورية يحاربون ونحن نتفرج
إخواننا في مصر يمرون بفترة عصيبة ونحن نرى ونسكت
كل الدول العربية تقريبا لها ما لها من مشاكل تكفيها
كفانا ظلما وجبروت، دعونا من العصبية والقبلية والطوائف
ما دمنا ننطق الشهادتين أن لا إله إلا الله محمد رسول الله فنحن معنيون ونحن ملزمون بمد يد العون لإخواننا
الوطن ليس رقعة جغرافية أو حدود إقليمية، الوطن هو صدر نضع عليه رؤوسنا لننام فيه بهدوء، الوطن أم نلجأ إليها عند المحن، ووطننا هو العروبة قبل أن يكون دولة
نحن من يصنع التاريخ بتكاثف الجهود وتوحيد الصفوف ولم شمل الشتات
هل أبكي عليك يا وطني، أم أبكي على نفسي، أم أبكي على ما ضاع من أمسي، أم أبكي على دنيا أشبعتني ضربا دون لمسي
كلما أشاهد ما يحدث فيك يا وطني أصرخ وأبكي والوجع من يواسيني
لا إله إلا الله محمد رسول الله
فداك روحي ومالي يا وطني ويا عروبتي
بقلم: صلاح الدين سريكت

 166 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق