رنا عبد الله تغير….

42

وسبحان الذي
لا يتغير…
وانا تغيرت….
فصرت احبك
حبا لا يعقله فكرك…
او له يتصور…
ليتك بقيت ذاك
المجنون…
الذي بحبي…. لا
يبرح لحظةً… او يفكر….
وليتك ترسمني
كما قبل….
فاتنتك التي لعينيك
تسحر
وليتك ناضلت
من اجلي….
وما فكرت لي يوما …
ستخسر…
وليتك رحلت…..
قبل ان تعترض فعلي…
او لاسباب جفاءك
تفسر….
وليتك بقيت نقيا….
كما قبل…..
ولنقاء احساسنا
لم تعكر….
تغير…. وانا تغيرت…
وشتان ما بيننا من تغير….
فانت بت تنام ليلك….
وانا شوقا لك ليلي اسهر….
وصرت قويا على البعد…
وانا على البعاد لا اقدر…
وصرت تكلم هاذي وتلك….
وانا صرت لزلاتك….
اغض الطرف واغفر ….
فما احقره من حال…..
حين الحب الذي
ظمناه كبيرا….
يظئل شيئاً فشيئاً
ويصغر

 90 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق