ذي مسغبة لـ صالح علي الجبري

76

آتيت إليك بلا أجوبة
ولا ( س) عندي و لن أحسبه
مشيت مع الناس في صحبتي
حبيباً مع الناس ما اطيبه
سلي خافقي كيف لي أسكبه ؟
و منه أرى الوصل ما اصعبه
فأنتٍ التي تسرقين الهوى
تطوفين بالحب في ملعبه
بنفسي من الوجد ما هدني
و قلبي به البعد قد اتعبه
سلكت الطريق الذي تسلكين
و جاءت على دربي الأتربة
وقفت على الخط كي تعبرين
قفزتٍ كما تقفز الأرنبة
الوذ بصمتي فلوذي به
عيونا كعين المساء مرعبة
على الله يا من قتلت الهوى
ولا يدرك الحب من عذبه
متى ما غزى الشيب راسى
أرى ستأتي المنايا به معجبة
و إن قل مالي فلا تجزعين
لقد جئت في يوم ذي مسغبة
إذا ما غزى الحب قلب الفتى
فنفسي و روحي به متعبة

 165 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق