حكاية للكبار بقلم صالح علي الجبري

52

الزمان. الساعة هي و أنا و الحب إلا ربع
المكان في حديقة الغرام الكائنة في مدينة العشق
الحدث لقاء بعد فراق
الشخوص رجل يلتقي نصفه الآخر
النهاية التحما معاً و طارت المركبة العجيبة

 111 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق