حسن الكاتب ذات يوم …

26

سينتهي كل شي
واتنفس من جديد
ينقطع صدئ ذاك الصوت
الآت من بعيد …
يرعبني
كملامح برد شديد
سيسكت الانين
وصراخ هذا القلب العنيد
ذات يوم …
يضحك الخريف
ويلتئم خد النزيف
يعود وجه الصبح .. سعيد
ساقف فاتح صدري
للسنين …. للحياة
واتنفس طيب الصعيد
ذات يوم …
لا دموع .. لا رجوع
سأخذ الحياة كلها
من الوريد
الئ الوريد.

 57 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق