الوقت لـ صالح علي الجبري

41

كنت في شهقة الوقت تغفو كثيرا ، و تهرب إلى قبرك المنتظر ، إلى أين يا دهر كان المفر ؟
امسح غبار السنين ، الوقت يغرز على الوجه بعض التجاعيد
تذكر يوم أن كنت طفلاً صغيراً ، و عودا طرياً
تجمع حبوب الذرة للعصافير ، و تركض مع غيمة ليس فيها مطر .
و كان لك يوم في الدهر
يوماً سعيدا و يوماً تلف عليه الثعابين ،
و من كل ليلة تغسل ساقها بالنظر ، و أدركت أن الزمان الزمان
و الوقت يمضي و لكنه لا يعود
و أنت هنا
بين صحو و نوم راحلا أنت كالوقت فلا عذر تملك حتى تعود ،،،،

 91 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق