الحاج نبيل عبد الحليم (بشهادة شجرة التوت)

51

تحت شجرة توت ف ضلايا
صليت وقاعد بختم صلايا
شعاع الشمس قارص وقت قيالة
مرت عليا فى وقتها غزالة
وكانت للقعده معايا ميالة
نور وشها عامل مع العين خيالة
فرسة ونوعها اصيل بس فين الخيالة
بتتكلم وكلامها كله رتالة
تتكلم تحس انها زجالة
صوتها كله خجل ووجالة
رموش عينيها دابحة وقتالة
حمرة خدودها شيء مفيهوش عدالة
رسام رسم وتفنن بكل بسالة
رعشة شفايفها فيها نزالة
النظرة ف عينيها كأنك بتقرا ف رسالة
قالتلى انا جياك ف رسالة
قلتلها أحكى بس فى عجالة
القعدة معاكى فيها ضلالة
والصبر فيكى فيه المحالة
قالت ع كلمك كلام رجالة
ومحتاجة ردك يكون عليا ف عجالة
بحبك ونفسى تكون معاك الوكالة
بحبك ونازلة عليك نزالة
نفسى نكون سجينة فى قلبك
مانخرج حتى بكفالة
نجيب منين الرد والعقل تم فى زهالة
قولولى عليها نرد ولا يبقى طبعى الندالة
بقلمى نبيل
11/7/2020

 106 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق