إعتراف للشاعر مصطفى فريد

68

فى غروب الشمس
بدموع الحروف
بعد الجراح بالأمس
سجلت عتراف
كبريائي وليل غرورك.
والظروف
خلونى أحس
بأننا فى آخر المطاف
إختارك القلب لأساه
من بين ألوف
ورضيت معاك الهم .
فى سنين العجاف
خليتنى اشوف الفرح
يتحول لخوف
من كتر حزنى
من الفرح دايما أخاف
يا للى إسمك والعذاب
لاسمى مضاف
مر جرحك.
.غير القلب العطوف
إبعد ياقاسى القلب
ماعاد إئتلاف
بعد العذاب فى الحب
أعلنت الوقوف

 106 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق