أحمد كرامات كَفَنـي الْقِرْطاسُ (حـــر)

50

رَأَتْ عَيْــنــايَ هَــوْلَ الْأَشْــــيـاءِ
وَمـارَأَتْ غَـيْــرَ نِـفـــاقٍ نِـفــاقـا
اَلْيَميـنُ لاهِيَّــةٌ سُبْـحَـةً عَـــوْرَةً
وَالشِّـمالُ ناكِـرَةٌ لاتُبْـدي وِفـاقـا
وَمـانِلْـتُ غَيْـرَ جُحـودِ الْقُـرْبــىٰ
وَمانِلْـتُ مِنَ الْغَريبِ إِلّا شِـقاقـا
يَــدي مَمْــدودَةٌ سَــلامـاً لَـهُـــمْ
وَأَيْـديهِـمْ مُكَبَّلَـةٌ سُـمّـاً وِثــاقـا
غَيْري لَهُ حُظْوَةٌ في مَجالِسِهِـمْ
وَلـي أَقْـداحٌ مِنَ السُّمِّ الْمُحـاقا
أَبــوحُ بِشَكْـوايَ فـي أَشْـعــاري
وَقَوافيَّ تَفْضَحُني وَإيّا الرِّفـاقا
أَسْتَنْكِرُ وَأَشْجُبُ وَلاأُذْنٌ صَغَتْ
كَمُحْتَـسٍ مُـدامـاً بَعْـدُ ماأَفـاقـا
وَأَستَـرِقُ النَّـظَــرَ إلــى أَحِـبَّـــةٍ
عَبْـرَ الـذِّكْــرى أَيَّـمـا اِسْتِــراقــا
حُــروفـي خـالِـصَـةٌ لِمَـنْ هُـــمْ
فــي الْقَـلْـبِ وَأَبَـــواْ اِفْـتِــراقـا
حـالـي كَمـا حـالُ مُغْــرَمٍ صَـبٍّ
ماطالَ الْهَـوىٰ وَماطالَ وِفـاقـا
وَلا أَبـــوحُ بِـسِـــرّي لِـعَـــــزولٍ
وَأَدْرَاُ سُــمَّ الْـعَــوازِلِ تُــرْيـاقــا
مُـدامٌ أَلِفْتُـهُ مـاعـادَ يُسْـكِـرُنـي
وبَيْـنَ النُّدْمـانِ أَذاقَنـي ماذاقـا
لَمْلِمي ياحُروفي شَتاتَ أَفْكاري
وَغازِلـي قَوافِيَ زَغاريدَ وعِناقا
وَانْثُـري عَبَقَ الْأَشْعـارِ في لَيْلَـةٍ
مِنْ لَيالي أُنْسٍ مَهابَةً وَإِشْـراقا
ضـائِــعٌ بيْـن الْحُـروفِ مُـغْــرَمٌ
وَلِلْقَــوافـي أَشْـتـاقُ اشْتِــياقـا
وَبَيْـنَ أَسْطُـرِ الْقَصيـدِ نَعْـشــي
وكَفَني الْقِرْطاسُ أَبْيَـضَ بَرّاقـا
وَكَـمْ لَـيْلَـةٍ بِـتُّ أغــازِلُ وَأَنْثُــرُ
رُباعِيّاتِ الْهُيامِ وَأَرْثي عُشّـاقـا
وَعَلـى شـاطِــئِ النِّسْـيـانِ ذاكَ
ديـوانـي أنـا لَـه تَــوّاقٌ تَـوّاقـا

 117 total views,  1 views today

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق